logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
06.09.2022 à 16 H 51 • Mis à jour le 06.09.2022 à 16 H 52 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

أطباء وطلبة الطب يحتجون غدا الأربعاء للمطالبة بكشف ملابسات انتحار طبيب مقيم

المستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، DR.

أعلنت "اللجنة الوطنية لطلبة الطب وطب الأسنان" و"اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بالمغرب" عن تنظيمها لوقفات وطنية لتأبين الدكتور ياسين رشيد، بكافة المراكز الاستشفائية الجامعية يوم غد 07 شتنبر، مع دعوتها لعموم الطلبة والأطباء الداخليين لحمل شارات سوداء ابتداء من اليوم نفسه.


وجاءت الدعوة إلى هذه الفعاليات بعد تداول اللجنتين في ملابسات انتحار زميلهم  ياسين رشيد في غرفته بأحد المستشفيات الفرنسية حيث كان يمضي فترة تدريبية.


جدير بالذكر أن المتوفى، كان طبيبا مقيما بمصلحة جراحة المسالك البولية بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، قبل أن يسافر إلى الديار الفرنسية.


وحسب بيان مشترك للهيئتين، صدر أمس الإثنين، فقد تواترت شهادات متعددة، تؤكد ما كان يتعرض له الطبيب المتوفى، من "جميع أشكال الظلم والتنكيل بشكل ممنهج من طرف أحد الأساتذة"، وأن "اضطراره للتدريب خارج أرض الوطن كان سبيلا للابتعاد من تلك الضغوطات والإهانات اليومية".


واعتبرت طلبة الطب والأطباء المقيمون أن هذا النوع من الممارسات الذي تعرض له زميلهم "لا يزال حاضرا و متفشيا في بعض المصالح الاستشفائية التابعة للمراكز الجامعية بعموم التراب الوطني، مما يجعل هذه الأخيرة غائبة وبعيدة كل البعد عن الدور المنوط بها في تكوين أطباء الغد، ضاربة عرض الحائط كل النظريات البيداغوجية الحديثة التي تجعل من الطالب محور هذه المنظومة"، حسب المصدر ذاته.


وأشارت "اللجنة الوطنية لطلبة الطب وطب الأسنان" و"اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بالمغرب" إلى أن هذه السلوكات "لا تتماشى مع الضوابط البيداغوجية والإنسانية الواجب اعتمادها في جميع مراحل الدراسات الطبية والجراحية".


وأكدت اللجنتين على وقوع "أحداث متشابهة تم التحقق من صحتها، تعرض لها طلبة وأطباء داخليون ومقيمون في العديد من المصالح الاستشفائية من ظلم وتعسف نفسي وبدني".


وفي السياق ذاته، استنكرت الهيئتان ما وصفتاه بـ "الصمت الرهيب الذي تنهجه الجهات الوصية في الكشف عن نتائج التحقيق وملابسات هذا الحادث المأساوي"، كما رفضت "الأساليب التحقيرية والتمييزية الممنهجة، التي تؤدي عند البعض إلى مضاعفات نفسية وجسدية حادة وخطيرة"، حسب ما جاء في البيان نفسه.


وأبرزت "اللجنة الوطنية لطلبة الطب وطب الأسنان" و"اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بالمغرب" أنهما راسلتا عدة جهات رسمية، من بينها وزارتي الصحة والتعليم العالي من أجل "التدخل العاجل" لاسترداد حق الدكتور ياسين رشيد" و"القطع مع كافة الممارسات التي تحط من كرامة الطلبة والأطباء"، تختم الوثيقة ذاتها.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite