logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
16.09.2022 à 15 H 35 • Mis à jour le 16.09.2022 à 15 H 35 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

« أوكسفام المغرب » تختتم مشروع « مشاركة وتشغيل الشباب » بتنظيم عرض حول مهن التمييز

عرض اختتام مشروع « مشاركة وتشغيل الشباب » الذي تقوده منظمة « أوكسفام ». المصدر: أوكسفام

اختتمت منظمة "أوكسفام" بالمغرب، مساء أمس الخميس، مشروع "مشاركة وتشغيل الشباب"، وذلك بعد أزيد من خمس سنوات من التعاون والإنجازات رفقة شركاء وفاعلين في مجال التشغيل والمقاولة بالمغرب.


وأوضحت المنظمة، في بلاغ لها، أن هذا المشروع يهدف إلى الإدماج الاقتصادي للشباب رجالا ونساء من خلال دعم بيئة للعمل الكريم واللائق يضمن ظروف إنسانية داعمة لازدهارهم/هن، وهو مشروع متعدد البلدان يموله برنامج الشراكة العربية-الدنماركية وتقوده "أوكسفام" في كل من الأردن، مصر، تونس بالإضافة إلى المغرب حيث تحمله باعتزاز أوكسفام إلى جانب شركائها المحليين، ويطمح إلى قطاع خاص مغربي ملتزم اجتماعيا ويساهم في الحد من الفوارق والفقر في المغرب. 


واختارت المنظمة اختتام "مشاركة وتشغيل الشباب" من خلال تنظيم حدث ختامي بشراكة مع "كباريه الشيخات" ودار النشر "En toutes lettres". 


ويتعلق الأمر، حسب البلاغ، بعرض لمهن التمييز التي تمارسها بصعوبة النساء في خفاء تام، سواء كن عاملات في النسيج أو الصناعة الزراعية، أو في التنظيف، نادلات ”Barmaids”، عاملات موسميات في الزراعة أو حتى شيخات. آداء تمثيلي لخلاصات كتاب "مهن التمييز" لدار النشر "En toutes lettres" والذي سيتم تقمصه من طرف فرقة "كباريه الشيخات".


وأضاف المصدر ذاته، أنه تم تنظيم حلقات عمل تشاركية وتفاعلية جمعت بين كتاب وكاتبات المؤلَّف مع فناني وفنانات فرقة "كباريه الشيخات"، استحضر فيها المشاركون والمشاركات تجارب وخبرات النساء من أجل صياغة محتوى سيغذي فيما بعد الآداء التمثيلي الذي يهدف إلى التوعية بالتهميش وأشكال التمييز التي تعيشها هؤلاء النسوة في جميع أرجاء البلد.


وتهدف المنظمة، من خلال العرض الأول الفني لهذا المؤلف، الذي سيصدر نهاية أكتوبر من هذه السنة، والذي وقف عليه كتاب وكاتبات دار النشر "En toutes lettres"، إلى الدعوة إلى "الانغماس في المعيش اليومي لملايين من هؤلاء النساء في المغرب". 


وشددت "أوكسفام" على أن هذا الحدث يعبر عن إرادة تتقاسمها، وفرقة "كباريه الشيخات" ودار النشر "En toutes lettres"، من أجل إبراز هذه المهن الخفية والتأكيد على أهمية الفنون الحية باعتبارها وسائل نقل ممتازة لتمرير رسائل ذات الطابع الاجتماعي.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite