logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
14.09.2022 à 13 H 50 • Mis à jour le 14.09.2022 à 13 H 50 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

اتهامات بالتحرش.. إسرائيل ترسل آلونا فيتشر كام لتدبير مكتب الاتصال « مؤقتا » بالرباط

آلونا فيتشر كام، DR.

عقب شبهات التحرش الجنسي، التي هزت مكتب الإتصال الإسرائيلي في الرباط، كشف صحيفة "القدس العربي" أن تل أبيب أرسلت آلونا فيتشر كام كرئيسة للبعثة الإسرائيلية "مؤقتا"، موضحة أن مهمة غوفرين الدبلوماسية في الرباط "انتهت" بعد هذه الوقائع.


وحسب المصدر ذاته،  فإن الحكومة الحالية في إسرائيل تتولى فقط تصريف الأعمال، ولا تستطيع اتخاذ القرارات الكبرى، ما يمكن أن يفسر عدم اتخاذ قرار محدد بخصوص رئاسة البعثة الإسرائيلية في المغرب ومآلاتها.


وسابقا كانت آلونا فيتشر كام سفيرة لتل أبيب لدى صربيا، وكان منتظرا أن يتم تعيينها سفيرة في مدريد، ورجحت الصحيفة اللندنية أنها قد تشغل هذا المنصب عندما ستجد إسرائيل الفريق المناسب للرباط.


تفاصيل جديدة كشفت عنها "القدس العربي"، في قضية التحرش في مقر البعثة الإسرائيلية، إذ انتهت لجنة التحقيق الخاصة التي تم إيفادها للرباط، إلى "تورط ثلاثة مسؤولين إسرائيليين في فرضية التحرش الجنسي، وليس رئيس البعثة غوفرين لوحده".


وحسب المصدر ذاته، فقد "شمل التحرش الجنسي ثلاث مغربيات، وكذلك موظفة إسرائيلية"، مضيفا أن مسرح التحرش كان "غرفة الفندق، غرفة المساج الرياضي، ثم المكتب بعد افتتاحه، بحكم أن البعثة كانت تعمل في البدء من جناح في الفندق جرى استئجاره".


ومن جانب آخر، أبرزت "القدس العربي" أنه "من المنتظر تعرض غوفرين للمحاكمة رفقة المسؤولين الآخرين"، إذا قبل الضحايا مواجهة الثلاثة قضائيا أمام المحاكم الإسرائيلية. 


ووفق الصحيفة اللندنية ذاتها، "ترفض المغربيات نشر أسمائهن خوفا من التشهير، فيما قبلت الإسرائيلية نشر اسمها أمام المحكمة، ولكن دون تسريبه إلى الإعلام، بينما اقتصرت المغربيات على الإدلاء بشهادتهن أمام القضاء دون ذكر أسمائهن". 


وأضافت المصادر ذاتها أنه "في حالة عدم حدوث المحاكمة من المحتمل جدا تجميد المسيرة الدبلوماسية للمتورطين باستثناء واحد جرى الاستغناء عنه لأنه كان متقاعدا".


وفي سياق متصل، كان غوفرين خرج عن صمته في المزاعم المتعلق بالتحرش والاستغلال الجنسي لمغربيات، موضحا أنها "ملفقة" من طرف ضابط الأمن المسؤول عن أمن البعثة بسبب خلافات بينهما، وفق ما أشرنا إليه سابقا.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite