logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
21.09.2022 à 12 H 55 • Mis à jour le 21.09.2022 à 14 H 15 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

الإجهاد المائي.. خفض صبيب الماء الصالح للشرب في زاكورة وآسفي

Image d’illustration. Crédit: DR

أعلنت المديرية الإقليمية للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب -قطاع الماء- بزاكورة، أمس الثلاثاء، أن شبكة توزيع الماء الصالح للشرب بالمدينة قد تعرف اضطرابات في التزود في الأيام المقبلة، وذلك بسبب الإنخفاض الحاد في الموارد المائية ومحدودية القدرة الإنتاجية.


وأوضحت المديرية، في بيان لها، أن مكتب الماء سيشرع، كإجراء أولي، في خفض صبيب المياه خلال الفترة الليلية من الساعة 23:00 ليلا إلى غاية الساعة 05:00 صباحا، ابتداء من يومه الثلاثاء 20 شتنبر الجاري.


وأضاف المصدر ذاته أن "الظرفية الحالية الصعبة المتسمة بقلة التساقطات جراء استمرار موجة الجفاف التي تضرب العالم عموما ومنطقتنا خصوصا ساهمت في تراجع ملحوظ في الموارد المائية الجوفية منها والسطحية نتج عنه استحالة برمجة أي طلقة انطلاقا من سد المنصور الذهبي، الذي يعرف نسبة ملء ضعيفة جدا، وتغذية الفرشات المائية على سافلته خاصة فرشة النبش والطحطاح".


من جهتها، أعلنت الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بآسفي (راديس) عن خفضها لصبيب المياه الصالحة للشرب على مستوى شبكة التوزيع قد يصل إلى حد الانقطاع ابتداء من أمس الثلاثاء 20 شتنبر الجاري.


وأرجعت الوكالة قرارها هذا بما أسمته "الحالة الطارئة المائية التي أعلنتها المملكة، والناجمة عن التغيرات المناخية وندرة التساقطات المطرية خلال الموسم الحالي".


ويذكر أنه سبق لـ"ليدك" أن دعت ساكنة الدار البيضاء إلى عقلنة استعمال الماء، مذكرة بفترة الجفاف التي يعرفها المغرب و"الوضعية المائية الحرجة على مستوى الأحواض المائية التي تزود الماء الشروب لجهة الدار البيضاء سطات".


وأشارت الشركة إلى أنها تواصل "تفعيل مخطط أعمال تم عرضه على السلطات في شهر مارس الماضي، وخاصة عمليات ضبط وعقلنة ضغط الماء في الشبكة سواء بالليل أو النهار"، وأبرزت أن هذه العمليات، مكنت من "اقتصاد الموارد عبر تقليص تسربات الماء في مجموع الشبكة وأيضا لدى الزبناء، وذلك مع ضمان تزويد الماء بشكل مستمر".


وكانت وزارة التجهيز والماء قد أطلقت، نهاية مارس المنصرم، حملة تحسيسية واسعة لتوعية المواطنات والمواطنين بضرورة الحفاظ على الماء، وذلك في ظل الوضعية المائية الراهنة و"المقلقة" التي تعرفها البلاد.


©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite