logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
17.12.2022 à 09 H 24 • Mis à jour le 17.12.2022 à 09 H 24 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

السفير الأمريكي بونيت تالوار في زيارة إلى الحسيمة

L’ambassadeur des Etats-Unis à Rabat, Puneet Talwar, en visite à Al Hoceima. Crédit: US Embassy

زار سفير الولايات المتحدة، بونيت تالوار، مدينة الحسيمة لأول مرة، يوم الجمعة، لترأس حفل اختتام مشروعين تترأسهم بعثة الولايات المتحدة بالجهة، مشروع ترميم قلعة الطريس بالمنتزه الوطني للحسيمة، المدعوم من قبل صندوق السفراء الأمريكيين للمحافظة على التراث الثقافي، وأكاديمية النساء المقاولات لسنة 2022 "AWE".


منح صندوق السفراء الأمريكيين للمحافظة على التراث الثقافي منحة بقيمة 170.000 دولار للجمعية المغربية "GEODE" لإتمام المرحلة الثالثة من مشروع ترميم موقع قلعة الطريس، وهي قلعة تعود للقرن الثالث عشر، تقع بالمنتزه الوطني للحسيمة. 


ويهدف الترميم إلى جعل الموقع أكثر أمانا، وأيسر وصولا، وأكثر جاذبية للزوار. وقد ضمت أشغال الترميم إنهاء الأسوار الخارجية وإضافة خاصيات السلامة والتوجيه. وقد تم تمويل المرحلتين الأوليتين من طرف وزارة الثقافة والاتحاد الأوروبي.


خلال الحفل، تقدم تالوار بالشكر لوزارة الثقافة والحكومة المغربية على دعمهما، وقال بأن "الحكومة الأمريكية والشعب الأمريكي يستثمران في المغرب لأن علاقتنا مع البلاد جد هامة وراسخة في التاريخ. والآن، هذه القلعة الرائعة التي عملت حكومتا بلدينا معا على ترميمها، جزء من هذا التاريخ".


وحضر الحفل، بالإضافة إلى السفير الأمريكي، مدير التراث الثقافي بوزارة الثقافة، يوسف خيارة، والمندوب الجهوي للموروث الثقافي، حمزة واسيني، إضافة إلى رئيس جمعية جيود "GEODE"، أنور أكوح، خريج البرنامج الدولي للقادة الزوار ومستفيد من منحة من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية "MEPI".


 وقد قام صندوق السفراء الأمريكيين للمحافظة على التراث الثقافي بتمويل 12 مشروعا للحفاظ على التراث الثقافي بالمغرب، يقدر مجموعها بـ1 مليون دولار على مدى 18 سنة المنصرمة.


بعد الزوال، قام تالوار بترأس حفل الاختتام الذي نظمته أكاديمية النساء المقاولات بالمركب الثقافي ميرادور، بحضورالعامل، فريد شوراق.


وقامت أكاديمية النساء المقاولات بتوفير المعرفة، والشبكات، وسبل الوصول اللازمة لفائدة 70 امرأة مقاولة من العرائش، وشفشاون، والحسيمة من أجل إطلاق أو توسيع نطاق مشاريعهن. وبلغت أكاديمية النساء المقاولات نسختها الثالثة، حيث قامت بتكوين أزيد من 180 امرأة مقاولة منذ سنة 2019.


وخلال الحفل، شدد السفير على أنه "من خلال تعزيز الفرص الاقتصادية للنساء وضمان حصولهن على المهارات والقدرات والموارد اللازمة للمشاركة والتفوق في الاقتصاد، تستثمر أكاديمية النساء المقاولات في النمو الاقتصادي للمغرب ويساهم في تحقيق التنوع والإدماج".


وقد أنشأ مكتب الشؤون التربوية والثقافية (ECA)، التابع لوزارة الخارجية الأمريكية أكاديمية النساء المقاولات سنة 2019، وقام منذ ذلك بتنفيذ البرنامج في أزيد من 80 بلد، حيث ساعد أزيد من 16.000 امرأة مقاولة في مختلف أنحاء العالم على تنمية مشاريعهن.


ومثلت هذه الزيارة إلى الحسيمة أول رحلة للسفير الأمريكي إلى جهة الشمال منذ وصوله إلى المغرب.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite