logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
24.08.2022 à 09 H 06 • Mis à jour le 24.08.2022 à 09 H 42 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

العمل في إسرائيل.. مكتب الاتصال ينفي أي علاقة له بمكتب وساطة في الدار البيضاء

David Govrin, chef du bureau de liaison d’Israël à Rabat, lors de la conférence Connect to Innovate, le 23 mai à Casablanca. Crédit : Mustapha Razi / Le Desk

نشر مكتب الاتصال الإسرائيلي، أمس الثلاثاء 23 غشت، توضيحا صحفيا، ينفي فيه أية صلة بمكتب وساطة بمدينة الدار البيضاء، يدعي أنه يتصرف نيابة عنه ويجمع ملفات من المرشحين الراغبين في العمل في إسرائيل.


ويتواجد مكتب الوساطة الوهمي على مستوى شارع مصطفى المعاني بالعاصمة الاقتصادية. وقد قام عدد من وسائل الإعلام بزيارة المكان لإجراء مقابلات مع المرشحين.


وتعكس هذه المبادرة الاتفاق الذي تمت مناقشته بين وزيرة الداخلية الإسرائيلية، أييليت شاكيد، ونظيرها المغربي، عبد الوافي لفتيت، في يونيو الماضي، بخصوص استقدام 250 مساعدة ممرض و600 عامل بناء مغربي للعمل في الدولة العبرية.


وفي مختلف المقابلات التي تم إجراؤها معهم، يؤكد المرشحون الذين وضعوا ملفاتهم لدى مكتب الوساطة الوهمي أنه سيتلقون راتبا قدره 23.000 درهم شهريا، سيتم خصم تكاليف الوساطة والتأمين والسكن منها. هذا المبلغ يقابل إلى حد ما المبلغ، الذي سبق وذكرناه، وهو تقريبا 7000 شيكل.


وأكد التمثيلية الدبلوماسية الإسرائيلية، في توضيحها، أن "مكتب الاتصال الإسرائيلي لا يجمعه أي رابط بما يسمى 'مكتب الوساطة الذي يوفر فرص عمل بإسرائيل' أو بأي مكتب آخر يدعي إصدار تأشيرات عمل لإسرائيل".


تكذيب مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط.


وذكر مكتب الاتصال بزيارة أييليت شاكيد إلى المغرب، وأن الطرفان يعملان على التوصل إلى اتفاق عمل يمكن العمال المغاربة من العمل في إسرائيل، مشددا على أنه "ليس هناك أي اتفاق رسمي لحد الساعة".


وأوضح المكتب أنه "لا يصدر تأشيرات العمل إلى أن يتم توقيع هذه الاتفاقية والمصادقة عليها من طرف الحكومتين، مضيفا أنه "في الوقت الحالي، يتم الترتيب بشكل خاص لتأشيرات عمل صادرة للمغاربة للذهاب إلى إسرائيل من قبل الشركات الإسرائيلية، والتي تقوم بجميع الإجراءات مع وزارة الداخلية الإسرائيلية".


وللتذكير، فقد قامت وزيرة الداخلية الإسرائيلية بزيارة المغرب، نهاية يونيو الماضي، للقاء أعضاء في الحكومة المغربية، من بينهم ناصر بوريطة، وعبد الوافي الفتيت، الذي ناقشت معه إمكانية التوصل لاتفاق من هذا النوع. وكما كشفنا سابقا، فإن الأمر يتعلق بـ250 ممرضة و600 عامل بناء، الذين سيتم توزيعهم على مواقع بناء وأشغال عامة مختلفة بإسرائيل. كما يتم التخطيط لاستقدام عاملين في مجال الزراعة.


 وكانت نقابات البناء الإسرائيلية قد أعربت عن حاجة بلدهم لليد العاملة، مع أزيد من 40 ألف عامل. وهو ما أكدته وزيرة الداخلية،  أمام الكنيست، فيما يتعلق بالعاملين الأجانب في مجال التمريض.


وقالت شاكيد، خلال زيارتها للمغرب، إن هدف إسرائيل هو "توقيع اتفاق نهائي الشهر المقبل لاستقدام عمال مغاربة إلى إسرائيل". وقالت مصادر دبلوماسية لـ"لوديسك" أنه من المرتقب التوقيع بالأحرف الأولى على هذه الاتفاقية خلال زيارة ناصر بوريطة إلى تل أبيب لافتتاح السفارة المغربية

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite