logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
04.11.2022 à 13 H 56 • Mis à jour le 04.11.2022 à 13 H 56 • Temps de lecture : 1 minutes
Par
طاقة

الهيدروجين الأخضر.. « شاريوت » تدخل في شراكة مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات لتطوير مشاريع تجريبية

مراسم توقيع اتفاقية بين « شاريوت » وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات. المصدر: شاريوت.

أعلنت الشركة البريطانية الناشئة، "شاريوت ليميتيد"، المتخصصة في مجال الطاقة، اليوم الجمعة، عن توقيع اتفاقية شراكة مع جامعة محمد السادس متعددة التخصصات، لتطوير مشاريع تجريبية في مجال الهيدروجين الأخضر بالمغرب.


ويشمل الاتفاق الموقع، كلا من "شاريوت"، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات، إضافة إلى " Oort"، وهي مصنّع إنجليزي لأنظمة التحليل الكهربائي الاقتصادي، كانت "شاريوت" دخلت في شراكة معها في أكتوبر الماضي.

 

وتتيح الشراكة الجديدة، تقييم "الجدوى الاقتصادية لإنتاج الهيدروجين الأخضر على نطاق واسع"، حسب ما جاء في بلاغ صدر اليوم 04 نونبر.


وأضافت الوثيقة ذاتها أنه، "بفضل تجربة 'شاريوت' في تقييم الجدوى الاقتصادية لمثل هذه المشاريع، بالإضافة إلى خبرة جامعة محمد السادس متعددة التخصصات في البلد، ستمكن الشراكة بشكل متزامن من تكوين وتعزيز الكفاءات بخصوص إنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا"، مشيرة إلى أنه "من المقرر يتم احتضان أحد المشاريع التجريبية في مركز البحث والتطوير التابع للمكتب الشريف للفوسفاط بالجرف الأصفر في المغرب".


"يسعدنا أن ندخل في شراكة مع 'شاريوت' و'أورت'، حول هذا المشروع لتنفيذ تقنية حديثة للتحليل الكهربائي 'PEM'، في مختبر جامعة محمد السادس متعددة التخصصات، من أجل الدراسة والبحث والعمل المشترك على المشروع الجديد لتكنولوجيا التحليل الكهربائي، وتحليل المعلومات ونقلها"، يوضح البلاغ الصحفي لـ "شاريوت".


وبهذه المناسبة، قال محمد بوستة، مدير قسم الابتكار من أجل الصناعة، في جامعة محمد السادس متعددة التخصصات، إن "قطاع الهيدروجين الأخضر يحتاج إلى تعاون من هذا النوع لتطوير التعليم والبحث في هذا المجال الجديد والاستراتيجي للمغرب".


وصرّح الرئيس المدير العام لشركة "أورت"، نيك فان ديك : "تتمثل مهمة 'أورت' في تقليل تكلفة إنتاج الهيدروجين الأخضر بحيث يصبح مصدرًا للطاقة، يمكن الولوج إليه على نطاق واسع"، مضيفا أن "اختبار تقنية المحلل الكهربائي الفريدة الخاصة بنا، في هذا السياق، سيكون خطوة رئيسية لإثبات قدراتها أثناء تقييم كفاءتها واستدامتها وبنية تكلفة تنفيذ مشاريع على نطاق واسع".


وفي السياق ذاته، قال أدونيس بوروليس، الرئيس التنفيذي لـ "شاريوت ليميتيد" : "يسعدنا جدًا العمل إلى جانب 'أورت' وجامعة محمد الخامس متعددة التخصصات، لتقييم جدوى مشروع هيدروجين أخضر مهم آخر، وتوسيع بصمتنا إلى ما وراء عملنا في موريتانيا إلى المغرب. إن 'شاريوت' تطمح لأن تصبح أحد المنتجين الرائدين للهيدروجين الأخضر في العالم، وسيكون ضمان الوصول إلى قدرة المحلل الكهربائي الموثوقة والفعالة من حيث التكلفة جزءًا مهمًا من مسارنا نحو الإنتاج. نحن نتطلع إلى بدء هذا المشروع التجريبي والتعاون في مشاريع أخرى من هذا النوع في المستقبل".


للتذكير، فقط بدأت "شاريوت" مشروعا للهيدروجين الأخضر في موريتانيا، من خلال شراكة مع "إيرين توتال". المشروع الذي يحمل إسم "نور" يعد بقدرة إنتاج تصل إلى 10 جيغاوات.


على الجانب المغربي، تخطط "توتال إرين" لتطوير مشروع "H2 Tilemzoune" في جهة كلميم واد نون، للإنتاج الهجين للهيدروجين والأمونياك الأخضرين، عبر الدمج بين الطاقة الشمسية والريحية، حسب ما كشفه "لوديسك"، إضافة إلى الدنماركية "CIP" التي تطور أيضا مشروعا كبيرا للهيدروجين الأخضر في جهة نفسها.


وفي الآونة الأخير، أعلن الهندي غوتام أداني، عن استعداده لإطلاق مشروع عملاق لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المغرب.. 

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite