logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
30.12.2022 à 13 H 53 • Mis à jour le 30.12.2022 à 13 H 53 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

بعد تسجيل مخالفة.. وزارة التعليم العالي تنظم إلى برنامج « داتا ثقة » التابع للجنة الوطنية لمراقبة حماية البيانات الشخصية

Signature d’accord de coopération entre le ministère de l’Enseignement Supérieur et la CNDP. Crédit : MAP

وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، واللجنة الوطنية لمراقبة حماية البيانات الشخصية، اليوم الجمعة، بمقر الوزارة، اتفاقية شراكة للإنضمام إلى برنامج "داتا ثقة" الثقة في المعطياتن حسب ما جاء في بلاغ صدر اليوم الجمعة.


وجاء ذلك، بعد مخالفة عدم التصريح القبلي لدى اللجنة الوطنية لمراقبة حماية البيانات الشخصية، بالمعالجات المنجزة من طرف وزارة  التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، على منصة www.tawjihi.ma، التي تم إحداثها سنة 2018، "ودون المساس بالمتابعات التي سيتم إجراؤها".


وتم التوقيع على هذه الاتفاقية من طرف وزير التعليم العالي عبد اللطيف ميراوي، ورئيس الـ "CNDP"، عمر السغروشني، بحضور رؤساء الجامعات العمومية.


وتأتي هذه الاتفاقية من أجل ترسيم انضمام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار إلى برنامج "داتا ثقة"، الذي أحدثته اللجنة الوطنية لمراقبة حماية البيانات الشخصية.


ويهدف هذا البرنامج إلى الحماية الاستباقية للمواطنين المغاربة ضمن المنظومة البيئية الرقمية، وتعزيز تدابير حماية البيانات ذات الطابع الشخصي سنة 2020.


وهكذا، ستقدم اللجنة الوطنية، خبرتها لتسريع عملية امتثال وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، والتي تلتزم بجعل جميع العمليات التي تقع تحت مسؤوليتها خاضعة لهذا الامتثال، في غضون فترة لا تتجاوز 31 يناير 2023.


وشددت اللجنة الوطنية التي يترأسها عمر السغروشني، على أن "جميع الجامعات ومؤسسات التعليم العالي تتحمل مسؤولياتها المتعلقة بمعالجة البيانات الشخصية التي تديرها".


وتأتي هذه المبادرة، بعد كشف "لوديسك" عن تسريب المعطيات الشخصية لـ 50 ألف من خريجي الثانويات، تحركت اللجنة الوطنية لمراقبة حماية البيانات الشخصية من أجل متابعة هذا الملف، حيث أعلنت في السابق أنه لم يتم التصريح لديها بالمعالجات المنجزة على منصة "tawjihi.ma"، موضحة أن ذلك "يعتبر مخالفة في حد ذاتها".


في تحقيق تكميلي أجرته وزارة التعليم العالي  والبحث العلمي والابتكار، ودعي إليه "لوديسك"، تبين أن هذه المنصة لم تكن مصدر التسريب، وتم ترجيح أن تكون منصات خاصة هي مصدر ذلك.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite