logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
29.06.2019 à 18 H 10 • Mis à jour le 29.06.2019 à 18 H 10
Par

بنشماس يستعد لطرد خصومه وبنكيران يعلق على أزمة البام

لازالت الحرب الداخلية لحزب الأصالة والمعاصرة مستمرة، حيث يعقد مساء اليوم تيار الأمين العام حكيم بنشماس، المجلس الفدرالي للبت في تقرير اللجنة الوطنية للتحكيم والأخلاقيات التابعة للحزب بشأن الأحداث التي عرفها الاجتماع الأول للجنة التحضيرية لمؤتمر الحزب في 18 ماي الماضي.


وينتظر أن يعلن بنشماس مجموعة من الإجراءات العقابية ضد خصومه المنضوين تحت لواء ما بات يعرف بـ"تيار المستقبل"، من بينها طرد مجموعة من أعضاء الحزب من بينهم عبد اللطيف وهبي ومحمد الحموتي، إضافة لسرحان الحرش وإيمان عزوزي، والمدير المركزي السابق للحزب يونس التايب. بعدما طرد أمس الجمعة، الشيخ الوالي المستشار الإعلامي للحزب، الذي كان مشرفا على الإعلام والتواصل للحزب.


وكان قد سبق لبنشماس أن أوقف عشرة منسقين جهويين، كما طرد أحمد اخشيشن من عضوية المكتب السياسي للحزب، وطرد محمد الحموتي من رئاسة المكتب الفيدرالي للحزب.


من جهة أخرى، وجه عبد الاله بنكيران الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، سهام نقده صوب البام، وما يعرفه من تطاحنات داخلية، إذ قال في كلمة له ألقاها أمام شبيبة حزبه بالحي الحسني بالدار البيضاء، أمس الجمعة، إن أعضاء الحزب المعلوم في إشارة لحزب “البام” يأكلون بعضهم البعض، بحيث ظهروا على حقيقتهم.


وأضاف بنكيران أن المغاربة أعجبوا بالإصلاحات التي قام بها حينما كان على رأس الحكومة، "رغم ما قيل بخصوص صندوق المقاصة والتقاعد وغيرهما من الإجراءات، سواء تعلق الأمر بما كان يقوله الحزب المعلوم، أو بمسيرة ولد زروال، لكنهم أدركوا أنها تصبّ في صالحهم".ض

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite