logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
17.11.2022 à 14 H 22 • Mis à jour le 17.11.2022 à 14 H 25 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

شركة « سيمنس غامسا » تخطط لبيع مصنعها في طنجة

صورة تعبيرية. DR.

تخطط شركة "سيمنس غامسا" لبيع مصنعها  للشفرات وتوربينات الطاقات الريحية، بطنجة.


وقال مسؤول في  "سيمنس غامسا"، إن الشركة تعتزم بيع مصنعها، مع توقف الإنتاج بداية 2023، وفق ما نقلته وكالة "رويترز".


وصرّح باولو فرناندو سواريس، الرئيس التنفيذي لجنوب أوروبا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية والبرازيل : "تم اتخاذ القرار من منظور عام يراعي متطلبات السوق المتغيرة وزيادة المنافسة وتأثير أزمة سلسلة التوريد الحادة"، يضيف المصدر ذاته.


وأدت مشاكل سلسلة التوريد المتعلقة بالوباء والمنافسة والارتفاع الشديد في أسعار الصلب والألمنيوم، والتي تفاقمت بسبب الحرب في أوكرانيا، إلى جعل تصنيع مكونات وتوربينات الطاقات الريحية عملاً صعبًا في السنوات الأخيرة، بالرغم من الطلب القوي من الحكومات التي تعتمد على الطاقة الريحية للتخلص من الوقود الأحفوري، حسب الوكالة الإعلامية نفسها.


وقال المسؤول ذاته، إن هذا الإغلاق لن يؤثر على قدرة الشركة على إنجاز المشاريع الحالية.


يذكر أن مصنع  "سيمنس غامسا" بطنجة، دشن رسميا في أكتوبر 2017، باستثمار بلغ 1.1 مليار دره.


وكانت الشركة أعلنت في منتصف شتنبر، أنها ستغلق مصنعها بمدينة طنجة، وتسريح 500 عامل  الذين كانوا يشتغلون في الوحدة الصناعية ذاتها. وبررت "سيمنس غامسا"، قرار الإغلاق برغبتها في الرفع من مستوى الربحية واستدامة الشركة على المدى الطويل.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite