logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
21.12.2016 à 21 H 11 • Mis à jour le 21.12.2016 à 21 H 20
Par

صرخة جديدة تدق ناقوس خطر الاغتصاب في المغرب؛ الحسناء، اغتصبت، وانتهت جثة في بئر..



الحسناء فتاة في الثامنة عشرة من عمرها، رغم فرارها من بيت مربّيها الذي حاول اغتصابها، ورغم احتضان "الاتحاد النسائي الحر" لها بوضعها في أحد مراكز العناية، إلا أن كل ذلك لم يحم الحسناء من الاغتصاب الجماعي الذي تعرضت له. وجدوا الحسناء جثة هامدة في قعر بئر في مسقط رأسها بضواحي الرباط.


"شحال من وحدة خاص تموت باش تبدلو القانون؟" صرخة أطلقها الاتحاد  النسائي الحر عبر شريط عنونه بـ "الحسناء، شهيدة الاغتصاب". شابّات يحكين قصصهن المؤثرة مع الضحية، موجّهات نداءََ عاجلا للمجتمع المدني والمواطنين والصحافة والمسؤولين السياسيين للضغط على المشرّع من أجل تغيير قانون 103.13 المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء.

تقول إحدى الشابات في الشريط لأم الضحية : "را بنت المغرب لي ضاعت، ماشي غي بنتك.. بنتنا كاملين..".




بعد الإغتصاب انتهت الحسناء جثة في بئر في ضواحي الرباط

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite