logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
21.06.2022 à 12 H 24 • Mis à jour le 21.06.2022 à 12 H 27
Par

محسن الجزولي يناقش إمكانية تمديد أنشطة « سافران ناسيل » بالدار البيضاء

Mohcine Jazouli, Ministre délégué auprès du chef du gouvernement, en charge de l’Investissement, de la Convergence et de l’Evaluation des Politiques publiques, tient une réunion de travail avec les dirigeants de l’entreprise SAFRAN. Crédit: ministère de l’Investissement, de la Convergence et de l’Évaluation des Politiques publiques

عقد محسن الجزولي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالإستثمار والاتقائية وتقييم السياسات العمومية، اليوم الثلاثاء 21 يونيو، اجتماع عمل مع قادة شركة "سافران"، الشركة العالمية الرائدة في مجال الطيران والفضاء والدفاع، بحضور كل من أوليفييه أندريس، الرئيس التنفيذي للمجموعة، وفنسنت كارو، رئيس سافران ناسيل، وممثلي سافران بالمغرب.

 

وكان هذا الاجتماع، بحسب بلاغ توصل "لوديسك" بنسخة منه، فرصة لمناقشة من ناحية، تمديد أنشطة "سافران ناسيل" بالدار البيضاء. و "سافران ناسيل" هو قسم من سافران يصنع حاضنات لمحركات الطائرات، ولدى المجموعة مصنع بالنواصر، أنشئ سنة 2005 ومتخصص في إنتاج المواد المركبة وتجميع الناقلات.

 

وأشار البلاغ إلى المناقشات ركزت على فرص التطوير العديدة للفريق في المغرب، في أعقاب الانتعاش المتوقع لقطاع الطيران بالعالم، ونوقشت آفاق نمو نظام سافران الإيكولوجي والاحتياجات الهندسية المحددة وكذلك الدعم الذي يمكن أن يوفره ميثاق الاستثمار الجديد.

 

وتعمل سافران في جميع القارات، وهي واحدة من أكبر موردي معدات الطائرات في العالم، وتوظف الشركة أكثر من 75.000 شخص وبلغ حجم مبيعاتها 15 مليار يورو سنة 2021. وتتواجد المجموعة منذ أكثر من 20 سنة في المغرب، وهي المشغل الرائد في قطاع الطيران المغربي وأكبر شركة في هذا القطاع : 3400 شخص من خلال 8 شركات تابعة منتشرة في جميع أنحاء المملكة.

 

وبالتالي فإن طموح سافران لتوسيع أنشطتها في المغرب يؤكد مكانة المملكة على الخريطة العالمية لصناعة الطيران، حيث أصبحت المملكة وجهة رئيسية للمستثمرين الأجانب في قطاع الطيران، مع جاذبيتها القائمة أساسا على الموارد البشرية المؤهلة والمنصات التنافسية.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite