logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
16.01.2023 à 15 H 29 • Mis à jour le 16.01.2023 à 15 H 29 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

مشروع « أكدز » للفضة والنحاس.. « Aterian » البريطانية تحقق اكتشافات جديدة

مشروع « أكدز ». المصدر: Aterian.

أجرت شركة "Aterian" البريطانية، المتخصصة في التنقيب واستخراج المعادن الأساسية، مسوحات جديدة في مشروع "أكدز" للفضة والنحاس، الواقع على بعد 14 كيلومترًا جنوب غرب منجم بوسكور. 


وأبرزت الشركة أنه تم الانتهاء من عمليات المسح في الجزء الشمالي من المشروع استعدادا للحفر الاستكشافي. 


وحسب " "Aterian"، فإن هذه المسوحات، أظهرت "العديد من الحالات الشاذة ذات الأولوية العالية" كما "زادت من المنطقة المستهدفة التي كان من المقرر أن تخضع للمزيد من الاستكشاف".


ويذكر أن الشركة البريطانية، استحوذت مؤخرا على مشروع "أكدز"، كجزء من محفظة تضم 15 مشروعا محتملا للفضة والنحاس والمعادن الأساسية، على مساحة تغطي 762 كيلومتر مربع.


وفي هذا الإطار، صرّح تشارلز براي، رئيس شركة "Aterian"، إن "'أكدز' هو الأكثر تقدما من بين 15 مشروعا ونحن نقوم بالعمل اللازم لتعزيز فهمنا لموقع الحفر"


وأضاف براي أن شركته تخطط لبدء العمل الميداني في الربع الأول من العام الجاري، مشيرا إلى أن الشروع في الحفر الاستكشافي سيوفر من المزيد من المعلومات خلال وقت قصير.


ويضم المشروع أربعة مناطق تغطي مساحة تبلغ نحو 8 كيلومترات مربعة، حيث تم اكتشاف كميات من النحاس في منطقة "Makarn"، البالغ طولها 2.80 كيلومترًا، بنتائج تصل إلى 8 في المائة نحاس، و 448 غرامًا من الفضة في كل طن من التربة، بجانب نتائج في منطقة "أمزوارو"، التي يصل طولها إلى كيلومترين، بقيمة 189 غرامًا من الفضة لكل طن من التربة، ونتائج تناهز 4.82 في المائة من النحاس، زيادة على موقع "Minière"، الذي يبلغ طوله 0.15 كيلومتر، مع نتائج تصل إلى 13.05 في المائة نحاس و12 غرام من الفضة في الطن، وأخيرا، احتمال "Daoud"، بطول 0.70 كيلومتر، بنتائج تصل إلى 2.71 في المائة نحاس ، 152 غرام في الطن فضة.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite