S'abonner
Se connecter
logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
08.03.2023 à 11 H 41 • Mis à jour le 08.03.2023 à 11 H 41 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

مندوبية التخطيط: استعمال التكنولوجيات الحديثة للمعلومات ساهم بنسبة 19 في المائة في العنف ضد النساء

Siège du HCP à Rabat. Crédit : Mustapha Razi / Le Desk

ساهم استعمال التكنولوجيات الحديثة للمعلومات والاتصالات بنسبة 19 في المائة في العنف ضد النساء بجميع أشكاله، حسب ما جاء في مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.


وأشارت مندوبية التخطيط إلى أنه "مع هذا الانتشار للتكنولوجيات الحديثة للمعلومات والاتصالات وتوسع شبكات التواصل الاجتماعي، برز العنف الرقمي بجميع أشكاله. مع معدل انتشار ناهز 14 في المائة، فإن قرابة 1.5 مليون امرأة هن ضحايا العنف الإلكتروني بواسطة الرسائل الإلكترونية، أو المكالمات الهاتفية، أو الرسائل النصية.. إلخ".


ويرتفع خطر التعرض لهذا النوع من العنف بشكل أكبر عند نساء المدن بنسبة 16 في المائة، والشابات المتراوحة أعمارهن بين 15 و19 سنة بنسبة 29 في المائة، واللائي لديهن مستوى دراسي عالي بنسبة 25 في المائة، والعازبات بنسبة 30 في المائة والتلميذات والطالبات بنسبة 36 في المائة. 


ويرتكب هذا الشكل من العنف في 73 في المائة من الحالات، من طرف رجل غريب، بينما ترجع باقي حالات العنف الإلكتروني، وبنسب متساوية تناهز تقريبا 4 في المائة، لأشخاص لهم علاقة بالضحية ولا سيما الشريك، أو عضو من العائلة، أو زميل في العمل، أو شخص في إطار الدراسة أو صديق(ة). 


وفي المجمل، يساهم العنف الإلكتروني في حدود 19 في المائة من مجموع أشكال العنف ضد النساء. وترتفع هذه المساهمة إلى 34 في المائة لدى الفتيات المتراوحة أعمارهن بين 15 و19 سنة وإلى 28 في المائة لدى النساء المتراوحة أعمارهن بين 20 و24 سنة.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite