logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
02.01.2023 à 15 H 45 • Mis à jour le 02.01.2023 à 15 H 46 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

وزير الفلاحة: « اختلالات » الأسواق « تعيق » التكامل بين سلاسل الإنتاج الفلاحي

وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، المصدر: MAP.

أفاد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، أن "الاختلالات" التي تعرفها أسواق الخضر والفواكه في المغرب، "تعيق التكامل بين أسفل وأعلى سلاسل الإنتاج الفلاحي".


وأضاف الوزير نفسه، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اليوم الإثنين، أن أسواق الجملة والأسواق الأسبوعية وأسواق القرب، تعاني من ضعف البنية التحتية والخدمات، إضافة نمط التسيير "غير الملائم" و"عدم ملائمة الظروف الصحية والنظافة"، فضلا عن عدم التكافؤ والتكامل في تغطية التراب الوطني، زيادة على تعدد الوسطاء.


وفي هذا السياق، أشار صديقي إلى أن الحكومة وضعت "مخطط إصلاح توجيهي" للأسواق، مبرزا أن استراتيجية الجيل الأخضر، تهدف إلى إنشاء 12 سوق جملة جهوي للخضر والفواكه، من الجيل الجديد، بحيث سيتم إحداث سوق من هذا النوع في كل جهة بالمملكة في أفق 2030.


وفي هذا الصدد، أضاف وزير الفلاحة، أنه تم لحدود الساعة الشروع في إنجاز خمسة أسواق للجملة في المغرب، بما فيها الرباط، التي تنتهي فيها الأشغال في 2023، إضافة إلى بركان ومكناس وأكادير ومراكش والتي ستكون جاهزة في 2025.


وتابع المسؤول الحكومي أن تأهيل الأسواق الأسبوعية يتم عبر اتفاقيات مبرمة على صعيد الأقاليم في إطار المخططات الجهوية، ومن المرتقب أن تتم عصرنة ما يصل إلى 100 سوق أسبوعي في أفق 2030، ناهيك عن عصرنة المجازر بهدف اعتماد 120 مجزرة على المستوى الصحي، مشيرا إلى أن عدد المجازر المعتمدة حاليا هي 14 مجزرة من أصل 796 على الصعيد الوطني.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite