logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
13.09.2022 à 16 H 58 • Mis à jour le 13.09.2022 à 16 H 58 • Temps de lecture : 1 minutes
Par

وفاة قاصر أثناء عملية إجهاض في ميدلت.. « ربيع الكرامة » يطالب برفع التجريم على الإجهاض الطبي

Crédit: Reuters

ندد تحالف ربيع الكرامة بوفاة طفلة تبلغ من العمر 14 عشر سنة بمنطقة بومية بإقليم ميدلت جراء عملية إجهاض سري، قامت بها مولدة تشتغل بالمستشفى الإقليمي بميدلت وتقني بمستشفى أزرو، انتحل صفة ممرض حسب الأقوال الرائجة. وقد جرت العملية في منزل الشاب، الذي غرر بالطفلة واستمر باستغلالها جنسيا وهو المسؤول عن حملها، حسب بلاغ للتحالف.


وأدان التحالف ما وصفه بـ"الفعل الشنيع والعنف المزدوج الذي تعرضت له هذه الطفلة، من اغتصاب نتج عنه حمل، وإجهاض سري في ظروف غير آمنة أخضعت له رغم حالتها الصحية المتدهورة، والذي نتج عنه نزيف حاد أدى إلى وفاتها".


وحمل ربيع الكرامة المسؤولية التامة للدولة التي تدفع النساء والفتيات اليوم إلى اللجوء إلى الإجهاض السري غير الآمن بغض النظر عن الظروف التي تم فيها الحمل، ودون الأخذ بعين الاعتبار معاناة النساء والفتيات في حالة وقوعهن في حمل غير مرغوب فيه.


وطالبت الشبكة الجمعوية بالتغيير الجذري والشامل للقانون الجنائي من حيث فلسفته وبنيته ولغته ومقتضياته بما يتلاءم من الدستور والمواثيق الدولية، ورفع التجريم على الإجهاض الطبي وتنظيمه ضمن مدونة للصحة العمومية حسب المعايير المحددة من قبل منظمة الصحة العالمية، وجعله خدمة عمومية تستفيد منها النساء متى شكل لديهن الحمل خطرا على صحتهن البدنية أو النفسية أو العقلية أو الاجتماعية.


كما طالبت بإلغاء المقتضيات المتعلقة بالإجهاض في القانون الجنائي الحالي، ووضع خطة للوقاية من الحمل غير المرغوب فيه وتمكين الفتيات والنساء من التثقيف والتربية الجنسية والحصول على المعلومات والوسائل الكفيلة التي تمكن المرأة من الولوج إلى ممارسة حقوقها تلك وتوفير خدمات الولادة من دون مخاطر.

©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite