logo du site ledesk
بالعربية
مختارات لوديسك بالعربية

Connectez-vous

Mot de passe oublié ?

Abonnez-vous !

Découvrez l'offre de lancement du Desk

60 DH
1 mois
Découvrir les offres
13.09.2022 à 20 H 13 • Mis à jour le 13.09.2022 à 20 H 13 • Temps de lecture : 1 minutes
Par
رقمنة

من بينها السجل العدلي الالكتروني.. عزيز أخنوش يشرف على إطلاق أربع خدمات رقمية جديدة

رئيس الحكومة المغربية، عزيز أخنوش، المصدر: رئاسة الحكومة.

أشرف رئيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الثلاثاء في العاصمة الرباط، رفقة وزير العدل عبد اللطيف وهبي، على إعطاء الانطلاقة الرسمية لأربع خدمات رقمية جديدة لوزارة العدل، بحضور غيثة مزور الوزيرة المنتدبة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، ومسؤولين.


ويتعلق الأمر بالسجل العدلي الإلكتروني، والبوابة المرجعية الوطنية الإلكترونية لمنتسبي المهن القانونية والقضائية، وخدمة الأداء الإلكتروني لغرامات مخالفات السير المرصودة بالرادار الثابت، ومركز للنداء.


وقال رئيس الحكومة، إن هذا الإجراء يأتي في إطار مساعي وزارة العدل للإنخرط في عملية التحول الرقمي الذي تعرفه المملكة، وتفعيلا للبرنامج الحكومي، وتنفيذا للتوجيهات الملكية، الداعية إلى الانتقال نحو الرقمنة في مختلف القطاعات الحكومية، بهدف تبسيط المساطر والإجراءات الإدارية الخاصة بالمرتفقين، وتحقيق الفعالية والشفافية، وتعزيز الثقة بين الإدارة والمواطن.


وفي تفاصيل الخدمات الأربع، يتعلق الأمر بالسجل العدلي الالكتروني، وهي خدمة تم تطويرها وتجديدها بما يتناسب ومتطلبات مرتفقي المحاكم، حيث تمت رقمنة مسار إيداع الطلب وسحب الوثيقة وتسليمها عبر البريد الإلكتروني من خلال تفعيل خاصية التحقق من هوية طالب الخدمة بواسطة البطاقة الوطنية للتعريف من الجيل الجديد، أو عبر البريد المضمون، أو عبر السحب المباشر من المحكمة الابتدائية، حسب ما ذكرته وزارة عبد اللطيف وهبي.


إضافة إلى بوابة المرجع الوطني الإلكتروني للمهن القانونية والقضائية، وهي خدمة تمنح مرجعا "موثوقا ومحينا"، يمكن من البحث عن محامين، أو موثقين، أو عدول، أو خبراء، أو مفوضون قضائيون، أو تراجمة، وفق المصدر ذاته.


أما الخدمة الثالثة فتهم الأداء الإلكتروني لغرامات مخالفات السير المرصودة بالرادار الثابت، وهي خدمة عرفت إدخال تعديل يتعلق بإتاحة إمكانية البحث عن المخالفات المسجلة بواسطة بطاقة التعريف الوطنية، تتابع وزارة العدل.


ناهيك عن مركز نداء لوزارة العدل، هو خدمة تروم "إرساء أسس للتواصل بين المواطنين وكافة الفاعلين في منظومة العدالة" من خلال توجيههم وإرشادهم حول مختلف الخدمات التي تقدمها وزارة العدل.


وخلال هذه المناسبة، قال عزيز أخنوش إن مبادرة وزارة العدل هاته، من شأنها المساهمة في تحقيق التحول الرقمي الذي تسعى إليه الحكومة، و"بلورة نقلة نوعية في الحياة الإدارية للمرتفق، لتخفيف كافة الأعباء والمشقات التي قد يتحملها المواطن، من تنقل ومصاريف وهدر للوقت وصعوبة وتعقيد المساطر". 


وشدد رئيس الحكومة على أن إصلاح الإدارة العمومية ورقمنتها، يشكل "حجر الزاوية لكل إصلاح إداري واقتصادي واجتماعي للدفع بعجلة التنمية وتقديم أفضل الخدمات، من خلال جعل الإدارة فعالة وفي خدمة المواطن، وذلك من خلال تقريبها من المرتفقين وتحسين خدماتها عبر تسريع وتيرة التحول الرقمي".


وكانت وزارة العدل، أوضحت سابقا أن اهتمامها بتطوير الخدمات المقدمة عن بعد يأتي في سياق تكريس مسار رقمنة الإدارة القضائية، وذلك تماشيا مع تنزيل الورش الاستراتيجي "للتحول الرقمي للإدارة" الذي تشتغل عليه الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة وكذا كافة المتدخلين، لاسيما "الإدارة العامة للأمن الوطني" و "بريد المغرب" و"وكالة التنمية الرقمية".


©️ Copyright Pulse Media. Tous droits réservés.
Reproduction et diffusions interdites (photocopies, intranet, web, messageries, newsletters, outils de veille) sans autorisation écrite